جراحة استبدال الورك

جراحة استبدال الورك

إنها عملية جراحية تتضمن استبدال مفاصل الورك بأطراف اصطناعية جديدة. عادة ما يتم إجراء هذه الجراحة لحل المشاكل المتعلقة بمفاصل الورك، مثل الألم وممارسة الرياضة وتقييد الحركة. جراحة استبدال الورك أثناء العملية، يقوم الطبيب بإلباس مفاصل الورك ووضع الطرف الاصطناعي. عادة ما تكون أطقم الأسنان مصنوعة من المعدن أو البلاستيك أو البولي إيثيلين الجراحي. 

كيف يتم إجراء جراحة استبدال الورك؟

يتم إجراؤها تحت التخدير العام وتستغرق 2-3 ساعات في المتوسط. أثناء الجراحة، يقوم الطبيب بتضميد مفاصل الورك ووضع الطرف الاصطناعي. يتم تنفيذ هذا الإجراء على النحو التالي: يقوم الجراح بتنظيف مفاصل الورك وأسطح المفاصل. يتم وضع وتثبيت حالة الطرف الاصطناعي. يتم وضع الجزء العلوي (الغطاء) من الطرف الاصطناعي وتثبيته. يقوم الجراح بإغلاق بنية العضلات والأنسجة باستخدام الأوتار أو الغرز لإعادة تموضعها وإعادة بنائها. 

بعد ذلك، عادة ما يبقى المريض في الفراش لبضعة أيام ويبدأ في استعادة حركته بعد الفحص البدني. جراحة استبدال الورك يختلف وقت التعافي حسب العمر والحالة الصحية وشدة الجراحة. ومع ذلك، فإن وقت التعافي غالبًا ما يتراوح بين بضعة أسابيع وبضعة أشهر. وأثناء وجودك في عملية الشفاء، قد تحدث آثار جانبية طفيفة لمدة 1-2 أسابيع.

في أي الحالات يتم إجراء جراحة استبدال الورك؟

تعالج هذه الجراحة الأشخاص الذين يعانون من الألم ومحدودية الحركة. وتشمل هذه هشاشة العظام، وآلام الأعصاب، أو المفاصل المتضررة من الصدمة. بالإضافة إلى ذلك، قد تؤدي الإصابات المشحونة وراثيًا أو الرياضية أيضًا إلى العلاج. قبل الجراحة، يتم أيضًا مراعاة الحالة الصحية العامة للجسم ودرجة الالتصاق والأسنان.

تستغرق عملية الشفاء عادةً عدة أسابيع أو أشهر. في الأسابيع الأولى بعد الجراحة، يستريح المريض في الفراش ويستخدم الأدوية للسيطرة على الألم. جراحة استبدال الورك مع العلاج الطبيعي بعد العملية الجراحية، يبدأ المريض في اكتساب المهارات الحركية ويبدأ في المشي والحركة أكثر فأكثر.